المزيد
الآن
أبوريدة: استعدادات "الكان" جارية على قدم وساق وعوامل إنجاح البطولة قائمة
كرة القدم

أبوريدة: استعدادات "الكان" جارية على قدم وساق وعوامل إنجاح البطولة قائمة

وكالاتوكالات

أكد هاني أبوريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، أن استعدادات مصر متواصلة على قدم وساق لإستضافة النسخة ال32 لكأس الأمم الافريقية.

وشدد أبوريدة، في تصريحات صحفية، قبيل انطلاق البطولة الأسبوع المقبل، على أن بلاده تراهن على إنجاح هذا العرس الكروي القاري على كافة المستويات، مضيفا "كل عوامل نجاح البطولة من ملاعب وفنادق إقامة ووسائل لوجستية متوفرة في ظل الدعم الكامل للحكومة المصرية لتنظيم أفضل نسخة في تاريخ هذه المنافسة الكروية القارية".

وأشار أبو ريدة وهو ايضا عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" والمكتب التنفيذي للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم "كاف"، أن كرة القدم "تقدم رسالة حب وسلام بين جميع الشعوب، ومصر تتشرف بأن تستضيف هذا الحدث الكبير وتعد بأن تقدم كل السبل لإنجاح البطولة".

وتابع "ما يهمنا الآن في مصر هو أن يكون جميع ضيوفنا سعداء، خلال تواجدهم أثناء فترة البطولة، ومن سيعطي مجهودا أكثر في الملعب ستكون لديه حظوظ أكبر للفوز".

وذكر لاعب النادي المصري البورسعيدى سابقا، بأنه عقد مؤخرا جلسة مع النائب الأول لرئيس الكونفدرالية الإفريقية، ورئيس اللجنة المنظمة للبطولة من جانب "الكاف" النيجيري بينيك أماجو، تم خلالها بحث كل التفاصيل اللوجستية والاجراءات التنظيمية ذات الصلة من جاهزية الملاعب وفنادق إقامة المنتخبات ووسائل نقل الجماهير.

وقال في هذا الصدد، إنه "يتابع كل شيء مع مسؤولي اللجنة المنظمة المحلية، وكذا مع مدير البطولة محمد فضل، للتأكد من توفر كافة العوامل الكفيلة بإنجاح النسخة ال32 لكأس الأمم الإفريقية".

وبخصوص عملية بيغ التذاكر، قال أبو ريدة إنها تتم إلكترونيا عبر الأنترنت لتفادي الازدحام، مضيفا، رغم ضيق الوقت "نحن نبذل قصارى جهدنا لنكون جاهزين في المباراة الافتتاحية يوم 21 يونيو الجاري على ستاد القاهرة".

وسجل أبو ريدة وجود تنسيق كامل بين اللجنة المنظمة المحلية و الكاف، واصفا ذلك بالسبيل الأمثل لتنظيم بطولة قارية بمعايير تنظيمة حديثة.

من جهته، أكد نائب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم أحمد شوبير، أن الدولة المصرية قادرة على تنظيم بطولة أمم افريقيا على أعلى مستوى، مشيرا إلى أنه رغم أن تنظيم النسخة القارية الجديدة "ليس بالأمر السهل"، بحكم زيادة عدد المنتخبات إلى 24 منتخبا والتي ستحتاج إلى 6 ملاعب مجهزة بالإضافة إلى ملاعب أخرى للتدريب على أعلى مستوى، إلى جانب شبكة فنادق مصنفة لاستقبال الفرق المشاركة، إلا أن "كل الإمكانيات اللازمة متاحة لإنجاح البطولة على كافة الأصعدة".

وشدد على أن كأس الأمم الإفريقية على أرض مصر، ستكون "احتفالية رياضية رائعة مع الأشقاء الأفارقة"، مشيرا إلى أن بلاده ستبهر العالم بتنظيم بطولة كروية قارية "ناجحة".

وسجل حارس مرمى المنتخب المصري سابقا، أن السلطات المصرية، حرصت في المدة الأخيرة على توفير كافة التجهيزات الأمنية والخدمات اللوجستية ذات الصلة، إلا جانب ترتيبات تنقل الجماهير والمشاركين والأجهزة الفنية والتغطية الإعلامية والبث التلفزيوني للبطولة ورفع كفاءة البنية التحتية الرياضية والطرق الرئيسية والمرافق العامة في المحافظات.

وخلص بالقول أن "مصر، ستبهر ضيوفها، وهذا رهان حقيقي سنكسبه جميعا".

وتقام مباريات البطولة في ستة ملاعب تتوزع على أربع محافظات وهي استاد القاهرة، واستاد الدفاع الجوي، واستاد السلام (محافظة القاهرة) ، واستاد الإسكندرية (محافظة الاسكندرية)، واستاد الإسماعيلية (محافظة الاسماعيلية)، وأستاد السويس" (محافظة السويس).

وأصبحت مصر أكثر دول القارة السمراء، استضافة لهذه الكأس الإفريقية، حيث سبق لها تنظيم أربع نسخ، وذلك أعوام 1959 و1974 و1986 و2006.

وينتظر محبو الساحرة المستديرة في إفريقيا مشاركة العديد من النجوم في هذه البطولة لقيادة منتخباتهم لمنصة التتويج.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع