المزيد
الآن
مراسلة من الفيفا تخلق انقساما بين الاتحادات الكروية للقارة السمراء
رياضة

مراسلة من الفيفا تخلق انقساما بين الاتحادات الكروية للقارة السمراء

بعث الاتحاد الدولي لكرة القدم بداية هذا الأسبوع مراسلة للاتحادات الإفريقية لكرة القدم يدعوها من خلالها إلى تفويضه مهمة تسويق النقل التلفزيوني لمباريات تصفيات كأس العالم قطر 2022 والولايات المتحدة الأمريكية 2026، على أن يتم توزيع الأرباح المحققة بشكل متساو على كل الاتحادات.

 

                    مراسلة الفيفا للاتحادات الإفريقية لكرة القدم

 

ومنحت الفيفا الاتحادات الإفريقية مهلة إلى غاية تاريخ 21 غشت الجاري من أجل البعث بردها النهائي، إلا أن موقع  "Insidewordfootball"  أشار إلى أن عددا من الاتحادات المحلية أبدت رفضها لحدود الساعة لهذا المقترح.


ونقل المصدر ذاته تصريحا لرئيس اتحاد محلي، رفض الكشف عن هويته، عبر خلاله عن امتعاضه من الطريقة التي تعاملت بها الفيفا مع الموضوع، حيث منحت مهلة أسبوع فقط للحسم في موضوع يكتسي أهمية بالغة ويحتاج القيام بعدد من الدراسات والاجتماعات.


وأشار الموقع المذكور إلى أن المغرب يتواجد على رأس الاتحادات الرافضة لهذا المقترح، إلى جانب الجزائر، جنوب إفريقيا، مصر والكاميرون، وذلك لرغبتها في بيع حقوق نقل مبارياتها بشكل انفرادي ظنا منها أن هذه الطريقة ستخول لها جني أرباح أكبر.


في مقابل ذلك، عبر مسؤول داخل الاتحاد النيجيري للعبة عن ارتياحه لمقترح الفيفا مؤكدا أنه سيمكنهم من الحصول على مداخيل أكبر مقارنة مع ما يتم جمعه من خلال التسويق الانفرادي لمباريات المنتخب النيجيري.


ويأتي هذا المقترح لينضاف إلى نقاط أخرى تؤرق بال الاتحادات الإفريقية والكاف علاقة بموضوع حقوق النقل التلفزي، حيث مازال البحث جاريا عن طريقة أمثل لتسويق المباريات تنهي هيمنة بعض القنوات.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع