المزيد
الآن
نقابات موظفي التربية الوطنية تعلن إضرابا وطنيا لأربعة أيام
إضراب

نقابات موظفي التربية الوطنية تعلن إضرابا وطنيا لأربعة أيام

ع.ع.ع.ع.

أعلن التنسيق النقابي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، والذي يضم "النقابة الوطنية للتعليم CDT/ الجامعة الحرة للتعليم UGTM/ النقابة الوطنية للتعليم FDT/ الجامعة الوطنية للتعليم UMT/ الجامعة الوطنية للتعليم FNE"، عن إضراب وطني أيام 4 و5 و6 و7 مارس 2019 قابلة للتمديد.

وقال بيان مشترك للتنسيق النقابي إن هذه "المعركة النضالية غير المسبوقة في تاريخ الوظيفة العمومية، تأتي بعد الوقوف على الردود البائدة لمسؤولي وزارة التربية الوطنية على هذه الخطوات النضالية الراقية، وبعد أن استنفذت جميع الخطوات النضالية الودية والمراسلات المتكررة للوزارة، والتي لم تجد آذانا صاغية."

و قرر التنسيق النقابي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، يقول البيان، تشبثه بالوحدة النضالية كخيار استراتيجي لتسوية جميع الملفات التعليمية العالقة ويؤكد استعداده التام لخوض كافة الأشكال الوحدوية إلى جانب كل الفئات المناضلة؛ وتنديده بسياسة الآذان الصماء التي تجابه بها الحكومة ووزارة التربية الوطنية النضالات الحضارية والمسؤولة لجميع الفئات المناضلة.

ودعا التنسيق وزارة التربية الوطنية إلى التجاوب الإيجابي مع نضالات موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات وذلك بفتح حوار جدي ومعقول يفضي إلى استرجاع كافة حقوقهم المسلوبة.

وأكد التنسيق النقابي أن الترقية وتغيير الإطار لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، هو حق مكتسب وليس مطلبا على اعتبار أن جميع موظفي التعليم قبل 27 دجنبر 2015 تمت ترقيتهم وتغيير إطارهم بناء على الشهادة، واحتجاجات اليوم تروم فقط الإبقاء على هذا الحق تكريسا للمبدأ الدستوري المتعلق بالمساواة وتكافؤ الفرص بين جميع الموظفين والموظفات.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع