المزيد
الآن
هولاندا ضيف شرف الدورة 11 من المهرجان الدولي للشريط الوثائقي "فيدادوك" بأكادير
مهرجانات

هولاندا ضيف شرف الدورة 11 من المهرجان الدولي للشريط الوثائقي "فيدادوك" بأكادير

دوزيمدوزيم

ستعيش مدينة أكادير في الفترة الممتدة ما بين 18 و 22 يونيو على إيقاعات الدورة 11 من المهرجان الدولي للشريط الوثائقي "فيدادوك".

وستعرف  المسابقة الدولية للمهرجان لأول مرة مشاركة ثلاثة أفلام استفادت من برنامج المواكبة الفنية للمهرجان، وستسنح الفرصة لمخرجي هذه الأفلام العودة للمغرب وأكادير لاقتسام تجاربهم مع المشاركين  في الدورة الثامنة من الخلية الوثائقية للمهرجان.

وقع اختيار المنظمين على هولاندا لتكون ضيفة شرف هذه الدورة التي ستستضيف وفدا هاما من المهنيين القادمين من هولاندا التي تعد من أهم الدول التي تنتج الأفلام الوثائقية وتحتضن إحدى أهم التظاهرات العالمية في هذا المجال ويتعلق الأمر ب : “مهرجان أمستردام الدولي للأفلام الوثائقية”.

ويضم البرنامج عرض الفيلم الافتتاحي  “معجزة الأمير الصغير” Le miracle du Petit Prince لمرجولين بونسترا، بالإضافة إلى الأفلام المشاركة في المسابقة 

ويشمل برنامج المهرجان عرض الفيلم الافتتاحي “معجزة الأمير الصغير” Le miracle du Petit Prince لمرجولين بونسترا، إلى جانب الأفلام المشاركة في المسابقة وعروض خاصة كعرض إحدى روائع يوهان فان دير كيوكن، بتقديم من طرف منتج أحدث أفلامه، بيتر فان هويستي.

حضور الشعر قوي من خلال هذه الدورة حيث سيتمكن الحضور من التعرف صوتا وصورة عن كيفية مساهمة الشعر والشعراء في تأكيد هوياتنا الثقافية والحفاظ عليها، وخاصة اللغة الأمازيغية التي سيتم تكريمها في ثلاثة أفلام.

وسيستقبل المهرجان طلبة الماستر في السينما الوثائقية بتطوان وإيكس- مارسيليا في إطار التبادل بين جامعتيهما، وعلى الصعيد الأفريقي تعمل الخلية الوثائقية وإقامى الكتابة بالمهرجان على الانفتاح أكثر على دول أفريقيا جنوب الصحراء من خلال انخراط "الفيدادوك" في إنشاء برنامج  "سينتو" "SENTOO"، وهو برنامج جديد لدعم وتطوير الإبداع السينمائي على المستوى الأفريقي، وستهتم الدورة الأولى من البرنامج بـ 6 بلدان إفريقية هي : المغرب وتونس والسنغال والنيجر وبوركينا فاسو ومالي، لضمان الاستمرارية للتوجه الإفريقي للمهرجان.

وتأمل إدارة المهرجان على مستوى العالم العربي، تطوير أشكال التعاون بين دول العالم العربي كالتعاون القائم بين المركز السينمائي المغربي والتونسي، اللذان دعما بشكل مشترك الدورة السابقة من ورشة العمل للإنتاج المشترك الدولي، التي نظمها مهرجان "فيدادوك" ومهرجان "نانت" للقارات الثلاث.

تنفتح الدورة الثالثة من ورشة "الإنتاج جنوب أكادير" على مؤلفين ومنتجين ناشئين من 7 بلدان من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقياوهي المغرب، تونس، الجزائر، مصر، لبنان، الأردن و فلسطين.

وعرف مهرجان فيدادوك بتنظيمه جولة للعروض المتنقلة، و ستشمل هذه السنة حوالي عشر جماعات قروية بجهة سوس ماسة في الفترة الممتدة من 26 ماي وفاتح يونيو 2019.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع